img
يومياتي في أمريكا: بلاد الكلاب .. والخضرة .. والآيس كريم (6)
img
Print pagePDF pageEmail page

يومياتي في أمريكا:

بلاد الكلاب .. والخضرة .. والآيس كريم

(6)

من مزالق اللغة 

كان  أسلوب رسول الله – صلى الله عليه وسلم – في خطبه ورسائله وتوجيهاته يمثل قمة بلاغة العربية الفصحى .

ومن علمه وبلاغته أنه كان يخاطب كل قبيلة بلغتها ، وهي بغير لهجة قريش ، ولكن أهلها هم أفهم الناس لها .

مثال لذلك كتابه إلى أهل حضرموت ومنه السطور الآتية :

” إلى الأقيالِ العباهلة ، والأرواع المشابيب ، في الـتِّيعةِ شاة ، لامقورة الألياط ولا ضناك ، وانطوا الثبجة ، وفي السيوب الخمس ، ومن زنى مم بكر فاصقعوه مائة واستوفضوه عاما ، ومن زنى مم ثيب فضرجوه بالأضاميم ، ولا توصيم  في الدين ، ولا غمة في فرائض الله تعالى ، وكل مسكر حرام . ووائل بن حجر يترفل على الأقيال “

(الأقيال : جمع قيل وهو الملك أو الوزير الحميري . – العباهلة : الثابتون – جمع عبهل .   الأرواع : جمع اروع وهو الرائع الذي يعجب الآخرين – والمشابيب : السادة : جمع مشبوب .  التيعة : أدنى ما تجب فيه الزكاة من الحيوان كالأربعين من الغنم  – مقورة الألياط : مرخية الجلد أي مزيلة – ضناك : ضخمة سمينة – وانطوا الثبجة : اعطوا الوسط من المال دون إفراط أو تفريط – السيوب : السيوف ، جمع سيب، وهو الركاز- مم بكر : من الابكار  –  اصقعوه : اضربوه  – استوفضوه : انفوه وغربوه  عاما  – الأضاميم : الحجارة ، أي ارجموه بالحجارة وأسيلوا دمه – توصيم : فتور وتقصير  – الغمة : الستر . أي اجهروا بأوامر الله وفرائضه – يترفل : يترأس ويتأمر .)

  ****** ****

ومخاطبته الناس بلهجتهم يوحي بتقدير النبي -صلى الله عليه وسلم – مما يدفعهم إلى مزيد من الإيمان به .

  وليس في ذلك جور على اللغة الأصلية وهي لهجة  قريش التي نزل بها القرآن

**********

ذكرت كل أولئك بعد أن وصلت إلى الولايات المتحدة الأمريكية واكتشفت أن ما تعلمناه من انجليزية فصيحة  Formal Language لايسعف للتعامل مع الآخرين ، فلا بد من معرفة العامية (Slang)  … لغة التخاطب الخاصة بكل منطقة ، أي لغة المحادثة Conversation.

**********

وجهلي باللغة الخاصة بولاية كونكتكت” أوقعني في مواقف حرجة بعضها مضحك .

وأنا أحكي للقارىء بعضها للاستفادة من ناحية ، وللتسرية عنه من ناحية أخرى :

1-  ركبت الباص الخاص بالجامعة من مسكني فى Canner St. لأصل إلي الجامعة ، وكان يحمل عددا من الأساتذة والموظفين ما بين رجال ونساء ، وجاء مقعدي بجوار سيدة جاوزت الخمسين ، ولاحظتْ من سمرة لوني أنني شرقي ، فبدأت الحديث معي بقولها I am Sister Jolly .

فرددت عليها بقولي : (Your brother Gaber Komeha) .

وسألتها عن عملها ، فكان جوابها : Sister.

وأخذني بعض الخجل ، إذ أنني أعتقدت أنها تتعرف عليّ بقولها : أختك جولي.

وكان ردي عليها وأنا أخوك جابر قميحة .

بينما هي تقصد بـ Sister : ممرضة ، وهذا هو السائد هنا ، وهو أحد استعمالين لكلمة Sister  ( اخت – ممرضة ) . ثم اخبرتني أنها انجليزية , وكان آخر وصايا أبيها الإنجليزي لها : حافظي على الـ (I)   ، و الـ (S) ، لأن أغلب الأمريكان يسقطون الـ (I)   التى يتحدث بها الشخص عن نفسه ، ويسقطون  الـ (S)    من الفعل المضارع المسند لضمير الغائب ، فلا يقولون : He  eats   .

ولغة الإنجليز هي أقرب اللغات إلى اللغة الإنجليزية الفصيحة . فثمة ثلاث لغات :

1-        British English

2-        American English.

3-        Black English

ولكل لغة من هذه اللغات عاميتها (Slang)  .

وتجنح الإنجليزية الأمريكية إلى التسهيل القاعدي واللغوي  ، بحيث تكون الكلمة مكتوبة كما تنطق ، بلا حروف زائدة ، فكلمة Colour   تكتب بدون U   هكذا (Color   ) .

أما الـ  Black Englishفيقال إن علماء اللغة من ذوي الأصول الزنجية ، -وكنوع من الاعتزاز الذاتي والتعويض –  يصنعون لغة تبعد كثيرا عن الإنجليزية ، وإن اعتمدت على أصولها .

**********

2-       ويسقط أهل ولاية كونكتكت حرف (t)    من كلامهم ، فكلمة Water    تنطق هكذا Warar   وكلمة Forty  تنطق Fory   .

3-     واذكر أنني كنت أشتري كشكولا فسألت البائعة : How Mutch ?  أي ما الثمن ؟ فأجابت Fory   . فقلت Yes But How Mutch    أجابت بلهجة لا تخلو من حدة : Fory   .

واللبس جاء كما شرح لي أحد اليونانيين الذين يعرفون بعض العربية من أنني فهمت من كلمة Fory   أنها تعني الدفع مباشرة بينما هي تعني بكلمة فورى أن الثمن أربعون سنتا .

4-   وفي مدينة ( سنت لويس ) قصدت محل بقالة , وسألته عن زجاجة ماء – فقد كنت في أشد حالات العطش – فأبدى لي أنه لايفهم شيئا  – فأشرت إلي فمي DrinkDrink  . فقال الرجل البقال غاضبا No No   … No Drink  Have We.

وأدركت بعدها أن كلمة  Drink   معناها خمر وأي شراب مسكر .

**********

ولا أنسى ذات يوم وأنا أغادر منزلي وكان الجو باردا جدا بصورة لم أشهدها من قبل فرأيت أمام البيت عاملا كبير السن ينظف الشارع من الجليد … يرفعه بجاروفه ليضعه في الصندوق الحديدي الكبير ، وكان الرجل مبتسم الوجه وقال لي  Ite To  da fa coo  ,  فنظرت إليه وابتسمت وتظاهرت بأنني أفهم ما يقول , فهززت رأسي بالموافقة على ما يقول . مع أنني  لم أفهم منه كلمة واحدة  .

فلما وصلت إلي القسم سألت ” مورين ” السكرتيرة عن معني هذا الكلام فقالت : الرجل يقول لك It is today very cold .     وهو قطعا من إحدى ولايات الجنوب ، ومن عادتهم اللغوية أنهم يلتهمون كثيرا من حروف الكلمات .

**********

لذلك كنت في أيام الفراغ  أنزل إلى شوارع المدينة ومعي كراسة وقلم أسجل فيها بعض الكلمات الغريبة عليّ ، أو التى تستعمل  في العامية .

وفي شارع شابل رأيت محلا ضخما لبيع الملابس وقد عرض كثيرا من بضاعة المحل فرأيت ” تي شارت ” وقد رسم على صدره كلب يخرج من فمه عبارة ” Please  Take Me im   Your Care   واعتقد أنني اكتشفت خطأ في هذا الإعلان بكتابة M  بدلا من n ، وهممت أن أحدث البائع عن هذا الخطأ ، ولكني لم أفعل لأكتشف أن الكلمة صحيحة في اللغة القديمة .

**********

   وقد سقت هذه الشواهد للتسلية من ناحية  , وتعريف القارىء من ناحية أخرى ، أما الغاية الأولي فضرورة أن يتحصن المبعوث ـ زيادة عن اللغة الفصيحة ـ باللغة العامية…. لغة الولاية المبعوث إليها حتى لا يقع في الحرج .

Print Friendly, PDF & Email
مقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

img
القائمة البريدية
img