img
حول أسماء الله الحسنى – المعز -24
img
Print pagePDF pageEmail page

المعز

Al – Muiz

 وأنا على عتباتها رهنُ الخشوع

هذى الجبال الشمُّ

مشهدُها يروعْ

فرأيتُ فيها الكبرياءْ

وشموخَ كل الأقوياء

قد زانها شلال ماءٍ

ذو هديرْ

متلألئ مثل الحريرْ

***

هذى البحيرةُ

في مدى عشرين ميلْ

من قبل كانتْ.. قبلُ

طودا من جليدْ

كمْ طاول السحب الرفيعةَ

في عنادِ المستحيلْ

فأتاه زلزالٌ .. فدمَّر

كل ما حوت السهولْ

وأذاب ماءَ الطودِ

في عشرين ميل

***

يا مالك الملك المديد بلا حدودْ

يا صاحب العرش المجيدْ

الملكَ تؤتي من تشاء..

والملكَ تحرمُ من تشاءْ

وتعز فيها من تشاء

يا رافع النبلاء بالتقوى

على كل العبادْ

بكرامة.. وبعزةٍ.. ومهابةٍ

في كل نادْ

والأخسرون إذا ارتقوا

إلى هامِ السحابْ

فسيسقطون لهُوَّة

فيها المهانة والعذابْ

فيها النهايةُ والتبابْ

طوبى لمن رُزقوا البصيرةَ

والصفاءْ

إذ يشهدون اللهَ في آياتِهِ

دون امتراءٍ.. وافتراءْ

***

أنا لست إلا حَبة

من رمل هذاكَ الوجودْ

كرمالِ هذا الرسمِ

محدود الوجودْ

الكل فيها للضياعِ

وللخمود.

***

كم ذا تعلمت التواضعَ

من رحيلي في الجبال

وعظاتِ حقٍ تستحيلُ

على الزوالْ

***

فالحمد لله المعزِّ

على الدوامْ

رب العطايا..

والسلامْ

Print Friendly, PDF & Email
أشعار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

img
القائمة البريدية
img