img
البحث عن العنقاء
img
Print pagePDF pageEmail page

البحث عن العنقاء

أبحثُ عنهُ..

أعياني البحثً بلا جدوَى

فسألتُ الطيرَ

عن المجروحِ الدامِي التائهِ في الآفاقْ

وسألتُ الشفقَ الأحمرَ عنهْ

وسألتُ الفجرَ النادي عنهْ

وسألتُ شعاعَ الشمسٍ

وضوءَ القمرِ الأخضرْ

وسألتُ خريفَ الشجرِ الذابلِ

عن مجروحٍ دامي المقلةِ والأعماقْ

لكنْ …

أعياني البحثُ بلا جدوى..

فلأتْبَعْ خيطَ الدمْ

قطراتِ الدمِّ اللاتي خلَّـفها الجرحُ المسكينْ

لكني تهْتْ

قد ضاع طريقي من قدميّْ

قطرات الدمِّ القاني قادتني للصحراءْ

انقطع الخيْطْ…

ما عاد هنالك غيرُ القيظْ

… ما عاد هنالكَ …

إلا نارُ العطشِ الحرَّى

والدربُ المنهارْ

ماذا يفعل عطشانٌ تأكله النارْ

ويعيشُ يموتْ …؟

ويموتُ يعيشْ..؟

إسلام آباد  .  الأربعاء 21 من صفر 1408هـ ـ 14 من أكتوبر 1987م

Print Friendly, PDF & Email
أشعار
1 Comment » for البحث عن العنقاء
  1. يقول د. نهى الزيني:

    ما أبدع هذه القصيدة فى معناها ومبناها وهي تذيب مشاعر الضعف الإنساني والاحتياج الانساني في كأس مترع بعلياء الفعل المقاوم وسموه لتخرج إبداعاً فريداً رفيعاً تحتاجه الأمة في كل وقت شموعاً تنير ظلمات الطريق ، رحمك الله أستاذنا العظيم

اترك رداً على د. نهى الزيني إلغاء الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

img
القائمة البريدية
img